منتدى الضرائب

منتدى الضرائب

منتدى خاص بمكتب ضرائب تعزتتوفر فيه جميع الاخبار الضريبيه وكل ما يتعلق بالضرائب
 
الرئيسيةاليوميةس .و .جبحـثالأعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 إذا لم تغير ما تفعله دائماً ، فلن تغير النتائج التي تحصل عليها دائماً

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
Admin
Admin
avatar

المساهمات : 131
تاريخ التسجيل : 03/08/2009
العمر : 32

مُساهمةموضوع: إذا لم تغير ما تفعله دائماً ، فلن تغير النتائج التي تحصل عليها دائماً   السبت فبراير 13, 2010 2:52 am

((إذا لم تغير ما تفعله دائماً ، فلن تغير النتائج التي تحصل عليها دائماً ))
... بقدر ما يعني الإدارة الضريبية السعي إلى تحسين العلاقة الضريبية مع مكلفيها والمجتمع الضريبي هو أمر يجب أن يعنى ويهتم به جميع المكلفين ولذلك فالأمر يتطلب معه مراجعة المكلفين لأنفسهم مراجعة ذاتية وصادقة لكافة الأنشطة والأعمال التي تم القيام بها خلال العام السابق والتي له علاقة مباشرة أو غير مباشرة بتحسين العلاقة مع الإدارة الضريبية من جهة أومن جهة أخرى بدرجة الالتزام الضريبي بالقوانين والتشريعات الضريبية .
أسأل نفسك عزيزي المكلف قبل أن تطلق الأحكام وتحمل الإدارة الضريبية كل المسئولية وتدين كل تصرفاتها وتصفها بالتجني والظلم وعدم العدالة .. إلخ وتبرأ نفسك من كل ذنب أو سؤ صنع .
اسأل نفسك وأجب عن ذلك بصدق وعقلانية وموضوعية وتجدد :
هل الإدارة الضريبية مسئولة عن تحملك غرامات تأخير تقديم الإقرارات أو سداد الضرائب المستحقة عليك عن المواعيد القانونية المحددة بالقانون ؟ وأنت من قام بتأخير تقديم الإقرار عن المواعيد القانونية للإدارة الضريبية ؟
هل من حقك عزيزي المكلف التبرم والشكوى من لجوء الإدارة الضريبية إلى تقدير الضريبة عليك بسبب عدم تقديم الإقرار الضريبي نهائياً بحسب ما هو محدد بالقانون ؟
هل يجوز لك الشكوى من اعتماد الإدارة الضريبية عند محاسبتك تقديرياً لأسس لا تقبل بها أو لا تناسبك من حيث اعتماد نسبة أو قيمة مصروفات أقل مما تريد أو نسبة مجمل ربح أعلى مما تفضل ، وأنت تعلم وتعي أن الحل بيدك بإمساك حسابات ودفاتر منتظمة وإعداد ميزانية عمومية ملزمة الإدارة الضريبية بعد مراجعتها قبولها حتى ولو كانت نتيجة النشاط خسارة ، وأن هذه الأسس والإجراءات التقديرية أخر ما ترغب به مصلحة الضرائب وإنما تم وضعها وتنفيذها كحل بديل لإصرارك عدم إمساك الدفاتر والحسابات المنتظمة .
هل من المنطق التحدث بامتعاض عن تعسف الإدارة الضريبية بقيامها بإخطارك بربط إضافي علاوة على الربط الأصلي وقمت بسداده وأنت تعلم كل العلم أن قيامك بإخفاء وعدم تقديمك لكافة البيانات المتعلقة بتعاملاتك وأوجه نشاطك ... الخ إلى الإدارة الضريبية مرفقة مع الإقرار المقدم وأن الربط الإضافي الذي أجرته الإدارة الضريبية هو على ما أخفيته من بيانات بحسب القانون فأين تعسف وظلم الإدارة الضريبية وتجنيها عليك ،بل أنت من جنيت على نفسك .
هل من المنطق والإنصاف أن لا تتجاوب مع فكرة إيجابية وطريقة بسيطة وسهلة ابتكرتها مصلحة الضرائب من أجلك وبغرض تسهيل وتبسيط الإجراءات المتعلقة بقبول إقرارك وذلك من خلال تقديم إقرارك على أساس ((الربط الذاتي)) والتي من خلالها تدعوك المصلحة إلى تحديد وعائك الضريبي ومقدار الضريبة المستحقة عليك بشكل ذاتي تشجيعاً منها لامتثالك الطوعي ويتم قبول إقرارك هذا دون أي تعديلات وخلال 48 ساعة طالما وهو مستوفي لكافة الشروط والمرفقات المحددة فكيف تهدر تلك الفرصة ،وهل من الحكمة والعقلية التجارية والإدارية أن تضيع عليك تلك الفرصة الثمينة ،يتم تعود كثير وذلك بالشكوى من الإدارة الضريبية وتعقيد الإجراءات وتعدد زيارات المأمور الضريبي أو كثرة الطلبات من المستندات والبيانات التي يطلبها أو .... الخ .
هل من الأخلاق إطلاق التهم والشائعات السلبية بوصفك لأحد عناصر الإدارة الضريبية أو جميعها وأنت في الأصل لم تقوم بالتعامل المباشر مع تلك الإدارة وإنما تصر على استمرار تعاملك مع الإدارة الضريبية من خلال الوسطاء سواء كانوا من داخل أو من خارج الإدارة الضريبية ، وتستقي أحكامك منهم ومما ينقلونه لك ،وأنت في اللاوعي تدرك أن مصلحتهم الحقيقية تكمن في التشكيك بنزاهة وعدالة ومصداقية موظفي الإدارة الضريبية ،حتى تستمر حاجتك الدائمة لهؤلاء الوسطاء وحتى يضمنوا دوام استغلالهم لك بأسم الإدارة الضريبية أو التخويف منها ،لماذا لا تكسر الحاجز النفسي والبعد المكاني وتتعامل مباشرة مع الإدارة الضريبية للتعرف عليهم وبالتالي لتحكم عليهم من خلال الواقع الفعلي لا حسب ما يقال أو نقل لك عنهم من هنا أو هناك أو من وسطاء السوء الذين تشهد عليهم كثير من الوقائع والشكاوي التي تصل إلى الإدارة الضريبية من تجرئهم دون وازع أو ضمير على إنكارهم استلام من المكلفين مبالغ ضريبية بغرض سدادها للإدارة الضريبية نيابة عنهم رغم صدق دلائل المكلفين وكذب إنكار هؤلاء الوسطاء ؟ فلماذا لا تراجع نفسك وتتعض بمثل تلك العبر والحقائق وتقدر إنهاء التعامل مع مثل هؤلاء الوسطاء الذين لعب موظفيهم دوراً سلبياً ضد تحسين العلاقة بين الإدارة الضريبية والمكلفين والمجتمع الضريبي .
راجع نفسك هل من الحكمة والعقل أن تضل تجهل القوانين الضريبية خاصة المواد والنصوص المتعلقة بطبيعة نشاطك وعملك وإلى متى ستضل محدودية فهمك ومصدر علمك بها مقتصر على ما ينقله الآخرين لك وماذا لو كانوا هؤلاء الأخرون محدودي العلم أو مدعي العلم بالتشريع الضريبي أو على جهل تام به اسأل نفسك إلى متى ستضل عرضه للوقوع في المخالفة أو ارتكاب الأخطاء أو القيام بالتصرفات والتي قد تكون ارتكابها بحسن نية منك لكن بجهل أكيد بالتشريع الضريبي ، وهل يجوز لك مع هذا التنقل من تبعات تلك المخالفات والضرائب والغرامات التي قد تتكبدها بحجة ومبرر جهله بالقانون وعدم تكليفك نفسك حتى الإطلاع عليه من باب الثقافة العامة بل الاسوء من ذلك تتهم الإدارة الضريبية بعدم المسئولية أو التعاون معك ومطالبتها تجاهل مخالفتك هذا بسبب جهلك بالقانون أو عدم علمك به وبالتالي تأجيلها لتنفيذ أي نصوص أو أحكام للقانون حتى الوقت الذي تطلع أنت فيه على القانون أو تعلم به هل هذه مبررات منطقية .

بقلم/ نبيل عبدالملك
رئيس التحرير
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://tax-forum.yoo7.com
 
إذا لم تغير ما تفعله دائماً ، فلن تغير النتائج التي تحصل عليها دائماً
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدى الضرائب :: المجله :: العدد 5 و 6 :: إذا لم تغير ما تفعله دائماً ، فلن تغير النتائج التي تحصل عليها دائماً-
انتقل الى: